أساطير السمنة

أساطير السمنة


التكنولوجيا المتطورة بإستمرار كل يوم تزيد من تداول المعلومات و الأحداث و  الأخبار في نفس وقت حدوثها حول العام كما يحدث هذة الأيام علي مواقع التواصل الإجتماعي. و لكن للأسف ذلك الإنتشار السريع في المعلومات له عيوب خاصة في حالة المعلومات المغلوطة و التي ليس لها أي أساس من الصحة و كنها تنتشر بقوة و للأسف الشديد يقوم الكثير بتصديقها. و من ضمن هذة الإشاعات التي تنتشر معلومات كثيرة تخص السمنة و التغذية و النشاط البدني و التي تشمل:

الأسطورة الأولى: فقدان الوزن بتقليل عدد الوجبات:

يتداول بين الكثير أن تقليل عدد الوجبات هو الحل لخسارة الوزن، و لكن الجسم ذكي جداً. يشعر الجسم أثناء تقليل عدد الوجبات اللازمة أنه في وضع الجوع فيقوم بتخزين الأكل و عدم حرقه.  و بالتالي يقل نسبة حرق الدهون و يرتفع نسبة التخزين و يزداد الوزن بشكل كبير.

الأسطورة الثانية: فقدان الوزن عن طريق الرياضة فقط:

الرياضة هي أمر ضروري و مفيد جداً للجسم لأنها تزيد من مُعدل الحرق و لكن ذلك يحدث فقط عند تناول الغذاء الصحي و المفيد. لأنه لابد من تقليل كمية السعرات الحرارية الزائدة عن حاجة الجسم لمنع تخزين الدهون.

الأسطورة الثالثة: الوزن الزائد دليل علي الصحة الجيدة:

للأسف البعض يرى أن الوزن الزائد هو دليل علي الصحة الجيدة و لكنها معلومة مغلوطة تماماً. لأن الوزن الزائد الناتج عن الأكل الغير صحي يعني تراكم الدهون الغير صحية في الجسم و بالتبعية الإصابة بأمراض كثيرة.

الأسطورة الرابعة :رفع الأثقال لا يساعد علي خسارة الوزن:

يظن الكثير أن ممارسة الرياضة و رفع الأوزان الثقيلة يزيد من الوزن و العضلات فقط و بالأخص السيدات. و لكن هذة المعلومة غير كاملة حيث أن ممارسة الرياضة و الأوزان الثقيلة تعني بالفعل زيادة العضلات التي تزيد من معدل الحرق و أيضاً تساعد على إستمرارية الحرق طوال 24 ساعة بعد التمرين و من ثم خسارة الدهون الزائدة.
و كما أن العضلات لا تعني إنعدام الشكل الأنثوي للمراة لان مهما كانت الاوزان ثقيلة فعضلات المرأة تختلف في الشكل و المضمون عن عضلات الرجال.

الأسطورة الخامسة : فقدان الوزن بتقليل كميات الأكل من أي نوع:

يعتقد البعض بأن فقدان الوزن قد يحدث مع تقليل كميات الأكل من أي نوع، بمعنى أنه يمكن تناول البطاطس أو ما شابه من الطعام الذي يحتوي علي كاربوهيدرات فقط و تقليل كميات البروتين أو الفاكهة و الخضار أو منعهم تماماً.
و لكن بالتأكيد هذة إعتقادات مغلوطة لأن الجسم يحتاج الكثير من البروتين لبناء العضلات التي تحدثنا عن فوائدها سابقاً و ايضاً يحتاج الي الخضروات و الفاكهة للحصول على الألياف و الفيتامينات المهمة لتحسين وظائف الجسم و بالتالي أرتفاع معدل الحرق. لذلك فالتنويع في الطعام مهم جداً مع ضبط الكميات التي يحتاجها الجسم من كل نوع.



مواضيع ذات صلة:

·       تكميم المعدة.

·       تحويل مسار المعدة.

·       عملية الساسي

لديك أى استفسار؟ أتصل بنا