قصة نجاح عملية السمنة


قصة نجاح عملية السمنة و التخلص من تراكمات الدهون الضارة بالصحة و الجسد و القدرة على ممارسة الحياة اليومية بشكل طبيعي بدون شكاوى الوزن الزائد و ألام الجسد الناتجة عنه.
قصة نجاح عملية السمنة و العودة لجسد ممشوق رياضى قادر على الجرى و التحرك بسهولة بدون حمل زائد.
قصة نجاح عملية السمنة مع العودة لحياة كلها حيوية و فرح و حالة نفسية جيدة خالية من الحزن و الإكتئاب.
قصة نجاح عملية السمنة  مع العودة للحياة الصحية و الشعور بالشبع و الإكتفاء من تناول الطعام بعد كميات قليلة و مفيدة منه.
قصة نجاح عملية السمنة  على أيدى أمهر الأطباء في مصر و الشرق الأوسط دكتور وائل شعلان -إستشارى جراحات السمنة- و الفريق الطبى الخاص به المتكامل من تمريض و أخصائية التغذية و المساعدين الذين يتمتعون بالخبرة و المهارة و الدقة الفائقة فى العمل.

>أنواع جراحات السمنة:
قد نجد أكثر من تقنية فى جراحات السمنة و ذلك لحل كل أنواع مشاكل السمنة المفرطة.
فيوجد الكثير من مصابى السمنة المفرطة يعانون من ارتفاع معدل السكر فى الدم الناتج عن تناول الطعام و السكريات بكميات مفرطة و هؤلاء يناسبهم جراحة تحويل المسار.
أما الذين يعانوا من السمنة المفرطة و ألام المفاصل و مشاكل أخرى غير مرض السكر يناسبهم جراحة تكميم المعدة.
و فى كل الأحوال يكون الإختيار الأمثل هو إختيار الطبيب المعالج الذى يتطلع على التاريخ الصحى للمريض بالكامل و يقرر التقنية المتبعة بناءً على الحالة الصحية للمريض.
 

مخاطر جراحات السمنة:

جراحات السمنة مثل باقى الجراحات على مستوى العالم لها مخاطر وارد حدوثها و لكن يمكن تجنب حدوثها بنسبة كبيرة من خلال خطوة اختيار الطبيب المعالج بدقة و البحث عن تاريخه و نتائج جراحاته السابقة الناجحة.
و من ضمن تلك المخاطر الوارد حدوثها:
* احتمالية حدوث نزيف.
* حدوث تسريب فى المعدة.
*الإصابة بالعدوى فى حال استخدام أدوات مستعملة من قبل.




مواضيع ذات صلة:

·       تكميم المعدة.

·       تحويل مسار المعدة.

·       التكميم البكيني

لديك أى استفسار؟ أتصل بنا