تجربتي مع عملية الساسي

قد يظهر على البعض من مرضى السمنة أنهم يعيشوا حياة طبيعية لا تختلف كثيراً عن الآخرين، ولكن إذا أمعنت النظر ستكتشف أنهم يعيشون حياة مختلفة تماماً و أبعد ما يكون عن الحياة الصحية السليمة. السبب وراء هذا هو مرض السمنة المفرطة و الذي يعتبر من الأمراض الخطيرة ذات المضاعفات العنيفة. يظن البعض أن مشكلة أصحاب الوزن الزائد تكمن في ثقل وزن الجسم فقط و لكن هذا مفهوم محدود حيث تتسبب السمنة المفرطة في خلل في هرمونات الجسم و تمتد مضاعفاتها إلي القلب و الأوعية الدموية و الرئتين و غيرها.
لا تتمثل مشاكل الوزن الزائد في المضاعفات الجسدية فقط و لكن تتسبب السمنة المفرطة في الإصابة بالمشاكل النفسية نتيجة الشكل الغير متناسق للجسم و صعوبة إيجاد ملابس مناسبة، كل هذا قد يؤثر سلباً على ثقة الشخص بنفسه و حالته النفسية. 

مريض سمنة يروي حكايته مع الوزن الزايد و كيف استطاع التخلص من السمنة المفرطة نهائياً :
يحكي أحد مرضى السمنة عن أسلوب حياته و يقول : لقد كنت أعاني من زيادة مفرطة في الوزن و التي كانت تشكل عائق بالنسبة لي حيث أنني لم أكن استطيع صعود و هبوط الدرج بسهولة وكنت أصاب بضيق تنفس و نهجان شديد و كذلك أيضاً أثناء الخروج حيث أنني لم استطع المشي لمسافات حتى و لو كانت قصيرة، لذا كنت دائماً في احتياج إلي من يصطحبني بالسيارة. و يستكمل حديثه حيث يقول : لم يكن لي أصدقاء كثر يدعمونني في تلك الفترة وكانت حالتي النفسية تزداد سوءاً حيث أنني كنت أعاني من مشاكل في ضغط الدم و معدلات السكر، و بالتالي كنت ملتزم بتناول الأدوية بإستمرار خوفاً من تدهور صحتي. لكن في يوم من الأيام تمكنت من رؤية فيديو للدكتور وائل شعلان استشاري جراحات السمنة المفرطة و كان يتحدث عن طرق التخلص من الوزن الزائد و هنا أضاء وميض الأمل مرة أخرى في حياتي.
قررت أن أبحث عن الدكتور وائل شعلان و بالفعل وجدت موقعه على الإنترنت و بدأت في قراءة الكثير من المقالات حول عمليات السمنة المختلفة و رأيت الكثير من قصص النجاح التي كانت تعاني مثلي من السمنة المفرطة و قد استطاعوا ان يتغلبوا على مرض السمنة المفرطة و مضاعفاتها. بعد ذلك قررت زيارة الدكتور وائل شعلان بالعيادة الخاصة به و بعد الكشف و عمل كافة الفحوصات و التحاليل، اخترنا عملية الساسي لإنقاص الوزن.
بالفعل بعد الانتهاء من العملية بشهر، لاحظت نزولي في الوزن عدة كيلوجرامات و بعد 6 أشهر من العملية استطعت خسارة ما يقارب ال 45 كيلوجراماً و لا أزال في طريق نحو الوزن المثالي. بالطبع استقر ضغط الدم لدى و لم أعد في حاجة إلي تناول الأدوية الخاصة بالضغط كما أنني شفيت تماماً من مرض السكر.

ما المميز حول عملية الساسي :
1- عملية الساسي تعتبر من أحدث عمليات السمنة و أكثرها فاعلية حيث أنها تعتبر مزيج بين عملية التكميم المعروفة و عملية تحويل المسار، لذا فهي تجمع ما بين مميزات عملية التكميم و مميزات عملية تحويل المسار.
2- تعد من العمليات الآمنة و التي لا تشكل خطر على صحة الفرد.
3- تقضي على السمنة المفرطة بشكل سريع و بدون بذل مجهود شديد.
4- تعالج مضاعفات السمنة العنيفة كالضغط و السكر.
5- يمكن للمريض ممارسة حياته بشكل طبيعي بعد العملية بفترة قصيرة.
6- تتم من خلال فتحات صغيرة بأقل ألم.

لديك أى استفسار؟ أتصل بنا